يد الإنسان ويد الشمبانزي!! هل التطور الحيوي حقيقة ؟

يد الإنسان ويد الشمبانزي!!

73086112_2409416672501699_382695433048162304_n.jpg

بصمة الأصابع من السمات التي تميز الرئيسيات مثل الإنسان وأبناء عمومتنا من الشمبانزي والغوريلا وغيرهم، حيث تطورت أطراف الأصابع لتتحول مخالبها الى أظافر مسطحة تتوائم مع تطور حياة الرئيسيات في التعامل مع الأدوات.. وظهور بصمة الأصابع لتقليل الأنزلاق في الأسطح الملساء، وربما لجعل التلامس بين أفراد المجموعة أكثر حميمية (يبدأ تكون البصمة في الإنسان قبل الولادة في الشهر الثالث من عمر الجنين ويكتمل تكونها في الشهر السادس، والعامل الوراثي في تكون البصمة لدى الإنسان غير مفهوم بشكل دقيق).. رافق ذلك في الإنسان زيادة في طول أصبع الإبهام مقارنة مع طول الأصابع الأخرى، لدرجة تجعله يستطيع لمس كل أطراف اصابع اليد الواحدة، وكذلك حرية حركته بشكل أكبر، وزيادة الكتلة الدهنية في باطن اليد مقارنة ببقية الرئيسيات، أما الخطوط العرضية التي توجد في باطن اليد فهي تعمل كدعامة للأنسجة الضامة (مثلها مثل غرز المرتبة)، وهو تطور جعل الإنسان اكثر قدرة على صناعة الأدوات البسيطة، ثم تطور لصناعة أدوات أكثر تعقيداً.. وظهر هذا التطور الكبير في يد الإنسان لاول مرة في سلفنا Homo habilis قبل اكثر من مليوني سنة.

وبفضل هذا التطور في يد الإنسان نستطيع الأن مسك الموبايل بيد واحدة وكتابة بوست على الفيسبوك بكل سهولة.. مقارنة بالشمبانزي الذي لا يستطيع التعامل مع الموبايل الا بكلتا يديه..

الصورة الأولى: المصدر مجلة الطبيعة البريطانية nature الصورة الثانية: مقارنة بصمة الإنسان والشمبانزي، المصدر GIVIS III

هل_التطور_الحيوي_حقيقة؟



  • 13 days ago
  • |
  • |
  • 58 مشاهدة
  • |

التعليقات

اترك تعليقك